العالم العربي

مجدداً الميليشيات الكردية تنكل باتفاقاتها وتعيد حصار أهالي الحسكة

مرة جديدة أثبتت الميليشات الكردية المسلحة “قسد” في سوريا عدم قدرتها على الالتزام بأي اتفاق رسمي يعقد، وبعد إعلانها الموافقة على الاتفاق مع روسيا وسوريا بفك الحصار عن مدينة الحسكة لجأت للخداع مجدداً وأقامت حواجزها المسلحة لفترة ساعات ثم عاوت نشرهم وعاودت حصار الاف المدنيين في المدينة المهددة بسبب حصارها بأكبر أزمة جوع..

وبعد ساعات من بدء إجراءات رفع الحصار الخانق الذي فرضه مسلحو “قسد” لمدة 20 يوما أعادت الميليشيا المسلحة نصب حواجزها في عدد من أحياء مدينة القامشلي وعند مخبز البعث الآلي، وبدأ مسلحوها التضييق على المدنيين من خلال تشديد إجراءاتها التعسفية وتفتيش الأجهزة الخلوية للمواطنين بحثا عن مشاركين في الاحتجاجات الشعبية التي جرت تنديدا بالحصار مع السماح لمرور السيارات الخاصة باستثناء الشارع المؤدي إلى مخبز البعث”..

وبحسب وسائل الاعلام منع مسلحو قسد الشاحنات التي تحمل الطحين من دخول مركز مدينة الحسكة وفرن البعث ما يعني استمرار توقف الأفران العامة والخاصة عن العمل، وأشارت الوكالات إلى مواصلة الميليشيات اختطاف عدد من الموظفين في المؤسسات الحكومية فيما حاولت مجموعة مسلحة تابعة لها خطف أحد شيوخ العشائر من عشيرة طي قبل أن يتمكن من الإفلات منهم عند مدخل الحي الذي يسكن فيه.

Arwa

Journalist - a journalist distinguished by a pen that conveys the news with high professionalism, combining culture and literary taste to convey to her readers the essay spirit before the letters

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى