عالم الرياضة

ماتحب  معرفته عن المباراة الافتتاحية لـ”يورو 2020″

تتجه أنظار عشاق كرة القدم، اليوم الجمعة، صوب الملعب الأولمبي في روما،

الذي سيكون مسرحا للمباراة الافتتاحية لبطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم، بين منتخب إيطاليا ونظيره التركي.

تقام المباراة الافتتاحية اليوم في الساعة السابعة بتوقيت غرينتش بعد سنة من تأجيل البطولة بسبب جائحة كورونا،بين المنتخب الأيطالي ونظيره التركي  في مدينة روما بمشاركة 24 منتخبا، وبضيافة 11 مدينة في مختلف أنحاء القارة الأوروبية.

ومن المتوقع حضور 16 ألف متفرج في الملعب الأولمبي، بنسبة 25 بالمئة من قدرته الاستيعابية، بحسب بروتوكول كورونا.

إيطاليا مرشحة لتكون الحصان الأسود في البطولة

يرى المراقبون، أن المنتخب الإيطالي قادر على لعب دور الحصان الأسود في نهائيات “يورو 2020″، بعد فشله في التأهل إلى مونديال 2018.

ولكن بطلة العالم أربع مرات (إيطاليا)، لا تملك خط هجوم ضارب على غرار برتغال كريستيانو رونالدو، أو فرنسا كيليان مبابي، وإنجلترا هاري كين.

وعلى الرغم من تسجيله 150 هدفا قياسيا مع لاتسيو في خمسة مواسم، لم يصل بعد نجم هجوم منتخب إيطاليا، تشيرو إيموبيلي، إلى مرتبة الهداف الخارق الذي يخشاه مدافعو القارة.

ويتضمن خط هجوم إيطاليا أيضا، أندريا بيلوتي، لاعب تورينو وصاحب 12 هدفا دوليا في 33 مباراة، ولكن اللاعب البالغ 27 عاما، يملك خبرة محدودة. 

وراء إيموبيلي وبيلوتي، هناك الشاب جاكومو راسبادوري، الذي قد يمنح المنتخب الإيطالي خيارا هجوميا إضافيا.

تركيا تعول على “الملك براق” 

رغم عدم خسارتها أمام خصمها المقبل تركيا في 10 مباريات (7 انتصارات و3 تعادلات)، قد تواجه إيطاليا ودفاعها خطر المهاجم التركي المخضرم، براق يلماز.

ويخوض “الملك براق”، النهائيات منتشيا من تتويجه بلقب الدوري الفرنسي في موسمه الأول مع نادي ليل، وكان أفضل المسجلين في صفوفه مع 16 هدفا في 28 مباراة.

وسيكون يلماز، مصدر الخطر الأبرز مع تركيا، بعد تسجيله 5 أهداف في أربع مباريات لبلاده عام 2021.

وقال يلماز: “نلعب أفضل ضد المنتخبات الكبرى. يجب أن نفوز في هذه المباراة. لا نخشى أحدا في الملعب. نريد أن نستهل البطولة بأفضل طريقة ممكنة ونأخذ تركيا إلى المكان الذي تستحق”.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى