متفرقات

ترشيح الرئيس ترامب لجائزة “نوبل للسلام”

في خطوة مفاجئة وتزامناً مع إجراءات محاكمته بتهمة التحريض على العنف وحظر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب نفس التهمة، رشح النائب الإستوني الذي يمثل حزب “الشعب” المحافظ في إستونيا جاك ماديسون، الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، لجائزة “نوبل للسلام”، معتبراً أنه أول رئيس أمريكي في الثلاثين عاما الماضية، لم تخض بلاده حربا خلال فترة رئاسته..

وكتب ماديسون على “فيسبوك”: ” تحت قيادته، تم توقيع عدد من اتفاقيات السلام في الشرق الأوسط، مما ساعد على ضمان الاستقرار والسلام في المنطقة. وسنرى من الذي سيحصل على جائزة نوبل للسلام”.

مشيراً إلى أنه ليس الوحيد الذي يرشح ترامب لجائزة نوبل، وأضاف ماديسون: “لكن كما نعلم، كلما زاد عدد المتقدمين، زادت فرص النجاح”.

علماً أن جائزة نوبل للسلام تُمنح سنويا في أوسلو منذ عام 1901 وفقا لميثاق مؤسسة نوبل، ويمكن تسمية المرشحين من قبل أعضاء البرلمانات الوطنية والحكومات من مختلف البلدان وأعضاء المحاكم الدولية ورؤساء الجامعات والأعضاء الحاليين والسابقين والمستشارين في لجنة نوبل النرويجية.

Arwa

صحفية - صحفية متميزة بقلم ينقل الأخبار باحترافية عالية ، يجمع بين الثقافة والذوق الأدبي لينقل لقرائها روح المقال قبل الأحرف.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى