fbpx
العالم العربي

بطلب أمريكي.. مسؤول لبناني رفيع يزور سوريا

بعدما كشفت صحيفة “​واشنطن​ بوست” الأمريكية الشهر الماضي عن زيارة  قام بها مسؤول لبناني بارز إلى واشنطن التقى خلالها مسؤولين أمريكيين كبار لمحاولة حل بعض الأمور العالقة بين الإدارة الأمريكية وحكومة دمشق، وأكدت الصحيفة حينها أن الزيارة كانت بدعوة من إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بهدف دفع مفاوضات هشة مع ​الحكومة السورية​ بدأها ترامب في وقت سابق من هذا العام..

ذكرت اليوم وسائل الإعلام اللبنانية أن اللواء عباس إبراهيم المدير العام للأمن العام بلبنان توجه إلى دمشق بعد زيارته واشنطن، في إطار “مسعى للإفراج عن المواطن الأمريكي أوستن تايس المحتجز في سوريا”.

قناة “الجديد” اللبنانية نقلت عن اللواء إبراهيم قوله: “بعد زيارتي لواشنطن زرت سوريا لمدة يومين، والبحث في موضوع أوستن تايس لم يتوقف ولن يتوقف ووعدت والدته أن موضوع العقوبات لن يمنعني من إكمال ملف نجلها”..

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد تبنى قضية تايس الصحفي بالقطعة والضابط السابق في مشاة البحرية الأمريكية والذي اختفى أثناء ممارسة عمله الصحفي في سوريا عام 2012، وهو الأمر الذي دفع إدارة ترامب للاستعانة باللواء اللبناني للتدخل وإطلاق سراح الصحفي.

weymouth-auto-sales

Arwa

إعلامية - صحفية تتميز بقلم ينقل الخبر بحرفية عالية، تجمع ما بين الثقافة والتذوق الأدبي لتنقل لقرًائها روح المقال قبل الأحرف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى