أخبار عالمية

الأسلحة الروسية الفتاكة تثير المخاوف الأمريكية

نشرت صحيفة أمريكية

خمسة أمثلة مثيرة للإعجاب للمعدات العسكرية الروسية التي عرضت مؤخرا في موكب النصر في الساحة الحمراء بموسكو.  

وقال المختص بالتقرير  إلى أن بعض نماذج الأسلحة الروسية تتساوى لا فقط مع أفضل أسلحة الناتو، بل وتتفوق عليها أيضا.

ونالت الدبابات الروسية بتقدير خاص في التقرير، وخاصة “بي أم بي  تي – 15″، التي لا يوجد نظير لها في حلف شمال الأطلسي، ووصفت هذه الدبابة الروسية الحديثة   أنها  تجمع بين عربة قتال مشاة وناقلة جند مصفحة.

كما سلط التقرير الضوء أيضا على منظومة الصواريخ الباليستية العابرة للقارات “يارس”، التي  يقول الخبراء إنها تتفوق على سابقتها صواريخ “توبول” الروسية.

وأفاد التقرير بان منظومة  صواريخ “يارس” مزودة على أقل تقدير بثلاثة رؤوس حربية مستقلة، على عكس الرأس الحربي الذي يبلغ وزنه 800 كيلوطن فقط في منظومة صواريخ “توبول-إم” الأصلية.

 كما نال المختص إعجابه بالطائرة  الروسية المسيرة من طراز “أوران” وبالصاروخ الأسرع من الصوت “كينجال” وبمنظومة الدفاع الجوي “إس – 400” تريومف.

وكان التركيز والاهتمام في التقرير على  الصاروخ “كينجال”، حيث رأى المؤلف أنه يمكن أن يهدد الدفاعات الجوية الأمريكية، وذلك “لأن هذا الصاروخ، نظرا لسرعته الهائلة وقدرته على المناورة، يهدد لا الأصول العسكرية الأمريكية مثل مجموعات حاملات الطائرات فحسب، بل ويمكنه أيضا اختراق شبكة الدفاع الصاروخي الأمريكية”.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى